قنديل يتلقى تقريرا من "الداخلية" حول خطة الوزارة لمنع الجريمة وفرض سطوة القانون
أ ش أ
9-9-2012 | 12:57


هشام قنديل
تلقى الدكتور هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء تقريرا من وزير الداخلية أحمد جمال الدين حول الجهود التى تقوم بها الوزارة لفرض الأمن وإعادة الاستقرار الى الشارع المصرى.


وأشاد رئيس الوزراء بجهود وزارة الداخلية لمنع الجريمة وفرض سطوة القانون وعودة الانضباط للشارع المصرى.

وذكر التقرير أنه فى ظل قيام قوات الشرطة بجهود حثيثة لفرض الأمن قامت الوزارة، يوم أمس السبت بتنفيذ عدة حملات تفتيشية محلية لمكافحة كل صور الخروج عن الشرعية والقانون والقضاء على جميع أعمال البلطجة بكل أشكالها وضبط الخارجين عن القانون.

وأسفرت الحملة عن ضبط 95 قطعة سلاح نارى، و9010 طلقات مختلفة الأعيرة، وضبط 7 هاربين من السجون و35 متهما مطلوب فى قضايا مختلفة.

كما تضمن التقرير ضبط 204 فى قضايا المخدرات مابين اتجار وتعاطى، حيث بلغت الكميات المضبوطة من المواد المخدرة 42.555 كيلوجرام بانجو و7928 كيلوجرام حشيش و27304 أقراص مخدرة و233 كيلوجراما هيروين، و11 جراما من مخدر الأفيون و90 أمبولا مخدرا.

كما تم ضبط 9 تشكيلات عصابية و52 متهما بأعمال البلطجة والسرقة بالإكراه.

وفى مجال تنفيذ الأحكام على مستوى الجمهورية أوضح التقرير أن عدد الأحكام المنفذة بلغ 18991 حكما.

وفى مجال الدراجات النارية تم ضبط 229 دراجة نارية بدون لوحات وترخيص، كما تم ضبط 4 متهمين بسرقة 25 سيارة تم ضبطها.

وبناء على توجيهات رئيس الوزراء لوزير الداخلية بتشكيل مجموعات عمل لمكافحة سرقة كابلات الكهرباء والتليفونات المصلحية تم ضبط تشكيل عصابى بدائرة مركز المنيا ضم 3 عاطلين إضافة إلى عاطل بدائرة مركز بسيون بأمن الغربية.

وأكد التقرير أن وزارة الداخلية ستواصل التعامل مع جميع الأشكال الإجرامية حتى تعيد الأمن والاستقرار الذى ينشده الجميع بالتعاون مع المواطنين.