الشاطر: أرفض إقامة "السوبر" قبل معاقبة مرتكبي مذبحة بورسعيد وصحفيو الحرية والعدالة أخطأوا بمهاجمة الألتراس
شيماء عبد الهادي
9-9-2012 | 12:34



خيرت الشاطر على تويتر
رفض المهندس خيرت الشاطر، النائب الأول لمرشد الإخوان المسلمين، إقامة مباراة السوبر قبل معاقبة الجناة الفعليين في مذبحة بورسعيد التى جرت أحداثها على استاد بورسعيد خلال شهر فبراير الماضي.

وقال الشاطر، في تغريدة له على حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر اليوم: إن التعلل بالحفاظ على هيبة الدولة بإقامة مباراة السوبر هو حق يراد به باطل، بحسب ما قاله منذ قليل، موضحًا أن هيبة الدولة المنشودة تتحقق، بحسب قوله، بمعاقبة الجناة الفعليين في مذبحة بورسعيد.

وفاجأ الشاطر، مشتركي "تويتر" بتعليقه على إقامة مباراة السوبر التي أكد فيها أن صحفيو الحرية والعدالة أخطأوا حين تناولوا موقف الألتراس الرافض لإقامة مباراة السوبر، من خلال موضوع تصدر الصفحة الأولي لجريدة الحرية والعدالة تحت عنوان "الألتراس من الإبداع في المدرجات إلى صناعة الأزمات".

وقال النائب الأولي لمرشد الإخوان المسلمين وصاحب مشروع النهضة: إن صحفيى الحرية والعدالة "أخطأوا وهم بالتأكيد لا يدركون حقيقة موقف الألتراس" وتابع مطالبا رئيس تحرير الحرية والعدالة بالاعتذار

.


___________________________________________
___________________________________________


الشاطر يطالب جريدة الحرية والعدالة بالاعتذار لألتراس أهلاوي



الأحد 09.09.2012 - 12:36 م

المهندس خيرت الشاطر نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين
هنـــا سعيـــد


أوضح المهندس خيرت الشاطر نائب نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين ، أن صحفيى جريدة الحرية والعدالةأخطأوا بحق ألتراس أهلاوى ، مشيرًا إلى أنهم لا يدركون حقيقة موقف الرابطة.

وأكد الشاطر فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الإجتماعى " تويتر" ضرورة أن يتقدم رئيس تحرير الجريدة باعتذار رسمي.

والجدير بالذكر أن الشاطر أوضح عدم وجود علاقة بين هيبة الدولة وإلغاء مباراة السوبر المقرر انعقادها اليوم.

وتابع الشاطر قائلاً: " التعلل بالحفاظ على هيبة الدولة بإقامة مباراة السوبر هو حق يراد به باطل؛ هيبة الدولة المنشودة تتحقق بمعاقبة الجناة الفعليين في مذبحة بورسعيد".

البلد