رصد موقع صدى البلد كثيرا من نقاط الإهمال في المستشفيات المصرية والتي تعد بمثابة مكان للشفاء والهدوء والراحة النفسية والجسدية.

حالة من الاهمال وصلت اليها مستشفيات وزارة الصحة والتى وصل الحد بها الى ان تبحث غرف الرعاية المركزة بها عن عمال نظافة ليس لتعقيمها وانما هو لتنظيفها مما تواجه من قمامة وهذا ما ادى الى ان تكون المستشفيات ليس مكانا للعلاج وانما مكانا لانتقال العدوى خاصة الامراض المزمنة مثل فيروس سى والذى اصيب به نحو 52 % عن طريق العدوى.

ليس ذلك فقط بل ان الكلاب الضالة اصبحت تقيم بهذه المستشفيات تقوم بالخروج والدخول دون اعتراض كما ان القمامة اصبحت هى الشىء المشترك الذى يجمع مستشفيات وزارة الصحة رغم تعدد اسمائها واختلاف اماكنها.