تصريح من متحدث الرئاسة بخصوص الاتصال بألهام شاهين
2012-09-09 15:25:55


نشر موقع «التحرير» يوم الخميس الماضى تصريحًا صحفيًا للمتحدث الرسمى لرئاسة الجمهورية الدكتور ياسر على قال فيه «إن الرئيس كلفنى بالاتصال بالفنانة إلهام شاهين ليوضح لها أنه لم يتم استبعادها، إنما حدث انتقاء مجموعة من كل جيل من الأجيال الفنية»، وبعد موقع «التحرير» بساعة نشرت مواقع كثيرة الخبر بنفس المحتوى السابق تقريبًا، وأضافت وأن الاتصال كان لمتابعة قضيتها الخاصة بالسب والقذف من أحد المنتمين إلى التيار الإسلامى. وفى اليوم ذاته وبعد ثلاث ساعات انتشر على المواقع والصفحات السلفية خبر عاجل من الشيخ خالد حربى الناشط السلفى ومؤسس ائتلاف التيار الإسلامى العام، قال فيه ما نصه: «تصريح من المهندس خالد حربى: فى اتصال مع الدكتور ياسر على المتحدث باسم رئيس الجمهورية، نفى تمامًا تكليف الرئيس له لإجراء أى اتصال مع الممثلة إلهام شاهين، وأن هذه أنباء عارية تمامًا عن الصحة»، ولمزيد من الضبابية والغموض والتلفيق فى المواقف نشرت وكالة «أنباء الشرق الأوسط» تصريحًا لسيادة المتحدث الرسمى فى الليلة ذاتها، بدا فيه واضحا أن الرئاسة تنفض يدها من الموضوع برمته وتلقى به إلى القضاء، حيث أكد علىِ «أن مؤسسة الرئاسة لا تتدخل على الإطلاق فى حرية الإبداع، وأن كل من يتعرض للاعتداء على حريته عليه اللجوء إلى القضاء، وأضاف أن الرئاسة ليست طرفًا فى موضوع الفنانة إلهام شاهين، ثم فاجأتنا الفنانة إلهام شاهين بتصريحات لإحدى الصحف، بأنها تلقت الجمعة اتصالاً من المتحدث باسم رئاسة الجمهورية أكد لها خلاله أن الرئيس كلفه بالاتصال بها، وسؤالها حول تسلمها دعوة رسمية لحضور لقاء الفنانين والمثقفين بالرئيس مرسى أم لا، لقد صار الأمر معقدًا وضبابيًا، لذا أسأل سيادة المتحدث الرسمى، أين يقة؟ هل كلفت بالاتصال كما صرحت أم لم تكلف والأمر عارٍ تمامًا من الصحة كما صرح السلفى عنك؟ وهل الرئاسة متضامنة مع الفنانة إلهام شاهين كما قلت لها أم هى لا دخل لها بالموضوع أصلاً وعليها اللجوء إلى القضاء كما قلت لوكالة الأنباء الرسمية؟، والأهم هل الرئاسة ذات فكر واضح فى معالجتها للأمور، أم ذات فكرين تقول لكل فريق ما يرضيه؟ أم أنها بلا فكر لذا تهادن الجميع؟

التحرير

View more the latest threads: