''صوت أمريكا'': غلق المحلات مبكرًا سيزيد الإحباط لدى المصريين


Tweet

Share


صورة ارشيفية لغلق احدى المحال

10/19/2012 9:10:00 PM
القاهرة- رأت إذاعة ''صوت أمريكا'' أن سعي الحكومة المصرية لمواجهة نقص الكهرباء بغلق المتاجر والمقاهي في وقت لاحق خلال الشهر الجاري ربما يزيد الإحباط العام لدي المصريين تجاه الحكومة، قائلة إنه بقدر ما سيحل القرار مشكلة الكهرباء، لكنه سيخلق مشاكل أخرى كثيرة وفقا لرؤية العديد من الاقتصاديين.
وأضافت الإذاعة الأمريكية، في تقرير لها، الجمعة، إن انقطاع التيار الكهرباء المتكرر زاد على نحو كبير بعد الثورة بالتزامن مع تعثر الوضع الاقتصادي في مصر، ناقلة وجهة نظر بعض كبار رجال الأعمال المصريين والاقتصاديين بأن الجهود التي تبذلها الحكومة للحفاظ على الطاقة ''مضللة'' بشدة ولها تكلفة عالية فيما يتعلق بفرص العمل، كما أنها تضر بقطاع السياحة.
وأوضحت الإذاعة أن محاولات الإصلاح الحالية لا يمكن الدفاع عنها، وينظر إليها على أنها غير قابلة للتطبيق إلي حد كبير، فعلى سبيل المثال، مدينة كالقاهرة تعج بنحو 18 مليون شخص لم يعتادوا الحفاظ على مواعيد محددة في نزولهم للشوارع سواء للتسوق أو للذهاب للعمل.
ونقلت ''صوت أمريكا'' عن الناشط وائل خليل الناشط السياسي، قوله بأنه ''لم ير من مرسي أو إدارته أي خطط أساسية أو كبرى للتعامل مع القضايا على المدى القصير والمتوسط، وإنما كل ما يحدث منذ تولايته الرئاسة مجرد محاولة لعلاج المشاكل دون أي تقييم أو تفكير كاف''.
ونقلت الصحيفة أيضا عن الخبير الاقتصادي بمركز الأهرام الاستراتيجي مجدي يوسف، قوله إن هذا القرار ربما يزيد الإحباط بين مختلف القطاعات الاقتصادية، خاصة وأن الفترة الحالية تشهد مظاهرات وإضرابات للأطباء وعمال المصانع والموانئ، بما يمثل معضلة بالنسبة لهم نظرا لمطالبتهم الحكومة ببذل المزيد من الجهد لتلبية احتياجاتهم.




مصراوى

View more the latest threads: