مدرسة الأقصر تشرح لماذا قصت شعر التلميذتين؟

الجمعة 2012/10/19 4:57 م


التلميذة المجنى عليها






كتب ـ صلاح القطان

شرحت مدرسة الأقصر بالتحقيقات لماذا قصت شعر التلميذتين ،,قالت ان الأمر طبيعي بالنسبة لها ولم تكن تتصور انه سيستغل سياسيا ،وقالت"إيمان أبو بكر أحمد" المدرسة المتهمة بقص شعر تلميذتين بالصف السادس الإبتدائي لعدم إرتدائهما الحجاب ،أنها ليست لها علاقة بأي حزب من الأحزاب، وأن كل ما حدث أننا فى قرية صعيدية بها عادات وتقاليد يجب أن تتبع، حيث يجب على البنت أن ترتدي الحجاب فقط". وأشارت المدرسة المذكورة الي أنها هي شخصياً ترتدي النقاب منذ أكثر من 10 سنوات وأضافت:"أنها نصحت التلميذتين بضرورة ارتداء الحجاب لأنه من أصول ديننا الحنيف ، وعلى سبيل الهزار قلت سوف أقوم بقص شعر من لا ترتدي الحجاب فى المرة القادمة.


خلاف عائلي


ومضت المدرسة قائلة فى اليوم التالى جاءت البنتان بدون حجاب فقام أحد الطلاب الذكور يحمل مقصًا يقول: "لماذا لم يتم قص شعر البنات كما قلتي يا أستاذة"، فتحرجت من الطلاب وقمت بتهذيب الشعر على مقربة سنتمتر فقط.وفى اليوم التالى حضر والد الطالبة، واعتزرت له وتم التصالح، ولكننى فوجئت بعد مرور أسبوع على الواقعة بما حدث بالامس، مشيرة إلى أنه قد يكون السبب فى هذا ، الخلاف الذي بينى وبين عائلة البنت.


الاعلام هو السبب


وأكدت المعلمة المنتقبة إيمان أحمد أبوبكر المتهمة بقص شعر الطالبتين أن الإعلام هو السبب فى تصعيد الموقف، لكون ان الواقعة مر ليها اسبوع وتم التصالح، وبعد نشر أحد المواقع الإلكترونية الموضوع تصاعد الموقف وأخذ حجمًا أكبر من حجمه، بينما هناك معلمة من نفس الإدارة تم التعدى عليها من ثلاثة طلاب والإعلام لم يهتم بذلك.وقال خيرى الراوي والد الطالبة "منى" إنه لايريد أى شيء غير القصاص العادل لابنته، فإن ماحدث تسبب فى حالة نفسية لابنته.يذكر أن المعلمة قصت شعر طالبتين بمدرسة "الحدادين المشتركة الابتدائية" بقرية القرنة لعدم ارتدائهما الحجاب.


التحقيق يدين المعلمة


في أول رد فعل رسمي من وزارة التربية والتعليم حول ما أثير في وسائل الإعلام المرئية بالأمس بشأن قيام إيمان أحمد كيلاني المعلمة بمدرسة الحدادين المشتركة التابعة لإدارة القرنة التعليمية بغرب الأقصر، بقص شعر تلميذتين بالصف السادس الابتدائي عقابًا لهما على رفضهما ارتداء الحجاب.فتح الدكتور إبراهيم غنيم وزير التربية والتعليم خطًا ساخنًا مع زكريا عبد الفتاح مدير مديرية التربية والتعليم بالأقصر لمتابعة قيام الشئون القانونية بالتحقيق مع المعلمة المذكورة ومدير المدرسة، وسماع التلميذتين وشهود الواقعة الذين أثبتوا صحتها.وأكدت مصادر مسئولة أنه تم اتخاذ قرار بالإخلاء الإداري الفوري للمعلمة المذكورة بالإضافة الى الإخلاء الإداري والفوري لمدير المدرسة لعدم اتخاذه الإجراءات الواجبة في هذ الشأن فور وقوع الحدث، كما تمت مجازاة المعلمة المذكورة بخصم شهر من راتبها.

وتعليقًا على هذه الواقعة أكد الدكتور ابراهيم غنيم أن ما حدث من المعلمة غير مقبول بالمرة، مشيرًا الى أن ما فعلته يعد اعتداء صارخًا على الحرية الشخصية للتلميذتين


تدخل مرسي


وناشدت إيمان أبوبكر أحمد مدرسة العلوم المنتقبة ـ التى قامت بقص شعر تلميذتين فى الصف السادس الابتدائي بمدرسة الحدادين الابتدائية غرب الأقصر، لعدم ارتدائهما الحجاب ـ الرئيس محمد مرسى أن يتدخل لرفع ماوصفته بالظلم الواقع عليها والذي يهدد مصير أسرتها ويهدد مستقبلها الوظيفي وان ينظر إلى وضعها، ولأنها تشعر بالظلم وان الموضوع لم يتناوله الاعلام بشكل موضوعي ومن كل جوانبه وليس بالنظر إليه من جانب واحد وانه كان ينبغي أن يتم سماع كافة الأطراف مؤكدة أنها تعلم أنها أخطات بقص شعر البنات ولكنها لم تكن تعلم أن الأمر سيستغله البعض استغلالا سياسيا وقالت إنها لم ترزق بأطفال بعد وتعامل تلاميذها كأنهم أبناؤها وتحرص على مظهرهم وصحتهم مؤكدة أنها تعمل بالتدريس بحب وتفان منذ قرابة عشر سنوات، وأن حرصها على حجاب البنات نابع من كونها من أبناء ذات القرية وتخشى على تلميذاتها من تحرش الشبان بهن وتريد حمايتهن ليس أكثر!.


مناشدة للوزير


و ناشدت المدرسة وزير التعليم بإعادة النظر فى قراره بشأن الجزاء الموقع عليها، مؤكدة أنه لا صلة بين أنها منتقبة وبين واقعة قص شعر التلميذتين التي فعلتها بدافع أنها ابنة قريتهن وتخاف عليهن وليس لدوافع دينية أو لمعتقدات سياسية، مشددة على احترامها حرية الآراء والمعتقدات ونفت المعلمة قيامها بتعذيب التلميذتين قائلة أنها لم تكن لترتكب الواقعة لولا قيام تلميذ بإعطائها مقصا لحظة قيامها بتخويف الفتيات حتى يقمن بارتداء حجاب يخفى شعرهن عن الشباب




محيط

View more the latest threads: