مدرسة الراهبات بملوى مهددة بالهدم من سينقذها ؟




كتب: أبوالعز توفيق

قال الناشط وقي "عزت إبراهيم عزت"، مدير فرع مركز "الكلمة لحقوق الإنسان" بالمنيا، إن مدرسة "الراهبات" بـ"ملوي" تعد من أكبر وأرقى المدارس، وقد تخرج منها العديد من الشخصيات العظيمة، ويوجد نصفها فى إطار مدرسة "النيل"، وقد صدر قرار بإزالة مدرسة "النيل"، وإقامة بعض المشروعات مكانها، ومعنى هذا أن نصف مدرسة "الراهبات" سوف يتم إزالته، وعندما كنا مع اللواء "شحاتة عبد القادر"، رئيس مدينة "ملوي"، وقمنا بسؤاله عن مصير مدرسة "الراهبات" حال إزالة مدرسة "النيل"، أثناء هدمها، أنكر ذلك، وقال الأمر الآن في يد "بيت العيلة"، وسوف يجتمع قريبًا لمناقشة الوضع.


وأضاف "عزت" بأنه لا يمكن أن يصمت أولياء أمور الطلبة بمدرسة الراهبات، في حال هدم نصفها، أثناء هدم مدرسة "النيل"، مهما كانت هناك قرارات بذلك.



الاقباط المتحدون

View more the latest threads: