هام من مدير أمن المنيا وشاهد ماذا يقول على مقتل خط الصعيد الذى قام بترويع الاقباط



كتب : علاء ابراهيم
في تصريحات خاصة لبوابة الـ"موجز" أكد اللواء ممدوح مقلد مدير أمن المنيا أن الشرطة متواجدة بكثافة بعزبة مرزوق والتي شهدت مقتل خط الصعيد علي حسين منذ أيام وان الشرطة لن تغادر إلا بعد عقد صلح
وكانت أجهزة الأمن بالمنيا قامت بتكثيف تواجدها اليوم بأربع قرى بمركز ديرمواس هى : " عبد المسيح – مرزوق - نزلة البدرمان – البدرمان " ووضعت حشودا أمنيه أمام الكنائس والمساجد تحسبا لتجدد الأحداث بين قريتى نزلة البدرمان ومرزوق وانتشار شائعات الرد السريع والأخذ بالثأر بين تلك القرى على خلفية المعركة التى وقعت الأحد الماضى ولقى فيها 3 مصرعهم من بينهم خط الصعيد على حسين على وقبطيين أخرين وإصابة 2 بطريق الخطأ فى موقع الأحداث بسبب خلافات سابقه .
كما كثف رجال البحث الجنائى برئاسة العميدين على سلطان مدير البحث ومحمود عفيفى رئيس المباحث الجهود لضبط المتهمين الهاربين فى الأحداث من الجانبين
وكانت أهالي علي حسن الملقب بهولاكو قد دعت اليوم لمظاهرات عقب صلاة الجمعة للتوجه الي عزبة مرزوق للانتقام لمصرع خط الصعيد مستخدمين بعض الشعارات الدينيية لجذب الانصار
وقال اللواء ممدوح مقلد مدير الأمن انه تم السيطرة على الأحداث بالمنطقة عقب المعركة مباشرة مؤكدا أنها أحداثا جنائية ولا علاقة لها بالطائفية كون المعركة بين مسلمين وأقباط


الموجز

View more the latest threads: