صباحي لأهالي دمياط:انتخبنا مرسي وليس المرشد




حمدين صباحي

دمياط - هشام الولي السبت , 20 اكتوبر 2012 10:38
نظم التيار الشعبي بدمياط مساء أمس، مؤتمرا شعبيا بميدان الساعة بدمياط، احتشد فيه قرابة الثلاثة آلاف مواطن ومواطنة من مختلف التيارات السياسية والثورية بدمياط، حضره حمدين صباحي المرشح الرئاسي السابق، والشاعر جمال بخيت، والدكتور عمرو حلمي، وزير الصحة السابق، والدكتور عزازي علي عزازي - محافظ الشرقية السابق.
بدأ المؤتمر في تمام الساعة التاسعة مساء، وبعد الافتتاح تم تكريم أربعة من أبناء دمياط الراحلين وهم "ضياء الدين داود - رئيس الحزب الناصري الأسبق- والأديب الدمياطي، مصطفي الأسمر، والحاج أحمد عسل، والفنان سمير البوهي" كما تم تكريم ابن دمياط المهندس حسب الله الكفراوي - وزير الإسكان الأسبق- الذى ألقى كلمة عبر الهاتف حيا فيها أبناء دمياط، والمناضل حمدين صباحي، ثم ألقى الشاعر جمال بخيت إحدى قصائده الشهير بعنوان ( دين أبوهم )، ونوه بالتحية لحمدين صباحي معتبرا إياه الرئيس الشرعي للبلاد؛ لأنه تم انتخابه بدون دعم تمويل أمريكي أو خليجي.
وتحدث حمدين صباحي الذي قاطع بعض المواطنين الذين كانوا يرددون الهتاف ( يسقط يسقط حكم المرشد ) موجها إلى أنهم يجب ألا يهتفوا ضد أحد ولكن يهتفوا ( عيش حرية عدالة اجتماعية كرامة إنسانية) ثم اضطر لمقاطعتهم مرة أخرى عندما تردد نفس الهتاف موجها: "إننا انتخبنا الرئيس مرسي ولم ننتخب المرشد" لذلك لنا في محاسبة الرئيس الذى انتخبناه وتحدث حمدين صباحي قائلا إن النظام السياسي الحاكم لم يحقق العدالة الاجتماعية والجمعية التأسيسية لا تعبر عن طموحات الشعب في وضع دستور لكل المصريين مطالبا بإسقاط التأسيسية، وأضاف صباحي قائلا إن النظام السياسي الحالي، امتداد للنظام السابق الذى كان يعبر عن مصالح الرأسمالية المستغلة مرتديا برنيطة، والنظام الحالي يعبر عن مصالح الرأسمالية المستغلة مرتديا عمامة، وأكد حمدين صباحي أن ثورة يناير العظيمة مستمرة بإرادة الشعب ولن يستطيع أحد أن يوقفها، وحيا حمدين صباحي أبناء دمياط بداية من رفيق السجن الراحل محمد عبد السلام الزيات ورفيق الزنزانة علي زهران أحد طلائع حزب التجمع في دمياط وضياء الدين داود الرائد والقائد الراحل للتيار الناصري.
كان العشرات من اتحاد القوى السياسية والشعبية بدمياط، ومن بينها شباب محبى مصر، واتحاد شباب دمياط، نظموا وقفة احتجاجية بميدان الساعة بعد الخامسة من مساء اليوم الجمعة، ضمن فعاليات مصر مش عزبة، ورفع المحتجون علم مصر، ورددوا الهتافات المناهضة للجمعية التأسيسية وجماعة الإخوان المسلمين والرئيس مرسى.
كما احتشد العشرات من أعضاء حركة الاشتراكيين الثوريين بدمياط أمام مقر جماعة الإخوان المسلمين، احتجاجاً على طريقة إرهاب المعارضة التي يمارسها حزب الحرية والعدالة وتكميم الأفواه التي تمارسها الحكومة مع الإضرابات والاعتصامات، وأكد الأعضاء أن ما يفعله أعضاء الحرية والعدالة يثبت أننا أمام حزب وطني جديد.

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - صباحي لأهالي دمياط:انتخبنا مرسي وليس المرشد

View more the latest threads: