أنفرااااااد نورا السباعى تكشف يقة وراء فقدانها 120 كيلو من وزنها



ردت الفنانة المصرية نورا السباعي عن الاتهامات الموجهة إليها بالترويج لمنتج مجهول المصدر بحسن نيتها وقالت في حوار قبل اتهامي لا بد من معرفة التفاصيل.
ماهي هذه التفاصيل؟ سأل فردت قائلة: بعد أن قمت بعمل ريجيم قاس استغرق أكثر من عام كامل منذ رمضان قبل الماضي وحتى الآن وأنا مستمرة عليه وهو ما جعل وزنى ينقص لأكثر من 120 كيلو.
نورا تابعت: “بدأت عمل هذا الريجيم في فترة أطلقت عليها بيني وبين نفسي المهمة المستحيلة عقب اشتراكي في فيلم ” أمير البحار” وبالفعل نجحت في المهمة بسبب التزامي بعدم تناول الطعام لمدة أيام والاكتفاء بالعصائر القليلة حسب نصائح خبراء التخسيس والأطباء وكذلك بعض مدربي الجيم والذي شاركت من خلاله فى ممارسة الرياضة بشكل عنيف”.
أضافت: الحمد الله وصلت لما كنت أتمناه وجاءت أزمة الإعلان ببساطة شديدة في اتصال أحد المندوبين المسئولين عن ترويج المنتج وهو عبارة عن شاي وكبسولات للتخسيس وطلب التعاقد معي للإعلان عن المنتج وقد وافقت بشرط أن أرى ترخيص وزارة الصحة وأن أقوم بتجربة المنتج قبل عرضه وهو ما كان فقد أعطوني علبه مدون عليها رقم يبدو وكأنه رقم ترخيص وزارة الصحة وقمت باستعمال المنتج وشعرت بأنه يساعد بالفعل في حرق الدهون وقدمته لأسرتي وأصدقائي الذين عبروا عن شكرهم لي بعد أن جربوا هذا المنتج.
نورا السباعي نفت أن تكون على علم بأن الشركة مجهولة وقالت: لست خبيرة تزوير حتى أبحث وراء رقم الترخيص كما أنني لست المفتش ” كرومبو” حتى أتحرى موقع وعنوان الشركة لأن كل الفن والرياضة يقدمون هذه الإعلانات بشكل دوري عن منتجات غذائية


وعقارية وخامات وأدوات تجميل، ولابد أن تكون هناك رقابة من وزارة الصحة وتفتيش دوري من رجال المباحث على تلك المصانع وكذلك لابد من وضع رقابة على الفضائيات التي تسمح بوجود مثل هذه الإعلانات على شاشتها دون تحرى ثم أن المنتج موجود ويتم الترويج له منذ أكثر من سنتين فلماذا بدأت تفوح رائحة فساده عندما قمت بالإعلان له هل لأني مشهورة أم أنه نوع من تصفية الحسابات بحيث أصبح أنا كبش الفداء.
السباعي أوضحت بأنها تقصد تصفية حسابات بين مافيا شركات الأدوية ومستحضرات التجميل والتخسيس حيث إن هناك العديد من شركات التخسيس عرضت عليها تقديم إعلانات لكنها رفضت فبدأوا يتصيدون الأخطاء وهو ما كان وكنت أنا كبش الفداء ودفعت الثمن “بس محدش بيتعلم ببلاش”
كيف دفعت الثمن؟ سأل فأجابت: دفعت الثمن من أعصابي وحالتي النفسية التي ساءت بعد الأزمة بسبب إعلان ليس لي فيه ناقة ولا جمل ولكنى استفدت من التجربة وأعتقد إنني أصبحت أكثر حذرا في التعامل مع البشر وكذلك فإن الشدة التي أنا فيها جعلتني أعرف عدوى من حبيبي ، كما أنني أعتذر لجمهورى رغم أنني لم أخطئ في حقه ولكن الاعتذار واجب لأن القانون لا يحمى المغفلين وأصدقائي يعرفونني جيدا ويعرفون أنني ابسط مما يتصور الكثيرون لدرجة السذاجة.
رغم كل ذلك قالت نورا السباعي
راضية عن نفسها تماما وتابعت: محظوظة بين بنات جيلي فقد عملت المعجزة وعكسها في وقت واحد فقد دخلت الوسط بسبب جسمي السمين لأكون أداه من أدوات الضحك وقمت بعمل ريجيم تخسيس افقدني 120 كيلو وليس عملية تدبيس معدة لأنها لا تفقد أكثر من 40 كيلو ومازلت أواصل نجاحي وأقوم بالاشتراك في مسلسل وبرنامج سعودي وأشارك في أغنيتين الأولى شعبية ” نص عليا وونص عليك ” كلمات محمد غنيم والحان اشرف البرنس والأغنية الثانية ” والنبي لاوريك ” لإسلام خليل وأخيرا” أهى أزمة وهتعدى”.

View more the latest threads: