استياء بالشرقية لتعيين نائب إخوانى للمحافظ



أثار قرار الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية رقم 284 لسنة 2012، الخاص بتعيين المهندس محمد محمد عزت احمد بدوي نائبا لمحافظ الشرقية، حالة من من السخط العام لدي بعض القوي الوطنية بالمحافظة .
وتساءلت عدد من القوي الوطنية عن معايير الاختيار التي اتبعتها مؤسسة الرئاسة في اختيارها لشخص النائب المعيين، مع الكشف عن الاسماء الاخري التي تمت عليها عملية الاختيار لمعرفة مدي كفائة وقدرة النائب المعيين عن الاشخاص الاخريين الذين شملهم عملية المفاضلة والاختيار.
حيث اكد " ايهاب علي " القيادي بحزب الوسط بالشرقية ، علي عدم اعتراضه علي اي تعيينات في مناصب الدولة المختلفة سواء كان الشخص المعين من الاخوان او من القوي الوطنية الاخري، الا انه اشترط هذه الموافقة توافر عنصر الشفافية وتوضيح معايير الاختيار، حتي يعلم وجميع المواطنين سلامة مسار مؤسسة الرئاسة في اختيار القيادات التنفيذية ، وحتي لا يشعر بوجود عزلة من اختيارتهم وفرض اشخاص غير مؤهلين لقيادة المواقع الحكومية ، فيصل بنا الحال كما حدث في النظام السابق الي انتشار ظاهرة الفساد التي بدت من سوء الاختيار .

وطالب " علي" مؤسسة الرئاسة بالاهتمام في اختيارهم بعنصر الكفاءة والابتعاد عن اهل الثقة في تعيناتهم القادمة حتي لايحدث توظين لفكر الحزب الوطني المنحل ، والتي قامت الثورة علي هدمه وخلعة من الحكم.
وتحفظ محمد بطران القائم باعمال الامين العام لاتحاد القوي الوطنية بالشرقية وامين حزب الجبهة بالمحافظة ، علي هذا الاحتيار ، مؤكدا بان هذا الاختيار قد يضر بمصلحة الوطن ، لانه يصدر للقوي الوطنية الاخري والمخالفة لتصرفات الاخوان ، فكر بقاء الاستبداد والعنصرية التي عايشها المصريين طوال العقود الماضية، بالاضافة لقوله: لابد وان تتحمل القوي الوطنية المختلفة"جمعاء " مسئولية البلاد ولابد من مشاركة الجميع في عملية البناء والنهضة ، بدلا من اقتناص فصيل واحد علي مقدرات وقررات المسيرة الوطنية.

وانتقد" احمد عدلى "منسق حركة 6 ابريل بالشرقية، قرار الرئيس مرسي بتعين النائب الاخواني للمحافظة ، مشيرا بان مؤسسة الرئاسة تمارس اعلى درجه من درجات الاستقطاب بعد قررارتعيين "بدوي"، لافتا بان هذا القرار ينقلنا من الدولة العميقة الى الدولة الاخوانية ، التي سعوا من اجلها منذ نشات جماعة الاخوان عام 1928، وتسال عدلي هل اقتصرت المناصب القيادية علي الاخوان فقط ، الا يوجد كفاءات غيرهم في هذه المحافظة .

واكد عدلي ان نية اخونة المحافظة جاءت بعد اكتشافهم رسميا وعبر الانتخابات الرئاسية الماضية ، ان الكتلة التصويتة ذهبت لصالح مرشح الفلول " الفريق احمد شفيق " وهو ما لم يتوقعه احد ، وهو مخالف لتوصيف البعض بان الشرقية اخونيه ، وطالب عدلي من رئيس الجمهورية بالالتزام بتعهداتة السابقة قبل ترشحة بان جماعة الاخوان وحزبة تسعي للمشاركة وليس المغالبة ، وذلك باعطاء الفرصة للكفاءات وليس لمن يدين للجماعة بالولاء .
يذكر ان المحافظة قد شهدت لغطا وحالة من التساؤلات بعد اعلان قرار رئيس الجمهورية بتعيين المهندس محمد محمد عزت احمد بدوي نائبا لمحافظ الشرقية، وذلك لتشابة اسم النائب المعين مع اسم النائب السابق عن الحزب الوطني المنحل "عزت بدوي "وكيل وزارة النقل واحد قيادتها البارزة عبر عدة سنوات ،
فيما أكد حزب الحرية و العدالة بالشرقية أن النائب المعين وهو أحد قياداتها الشابة والبارزة في بالجماعة و الحزب ، فهو مرشح الإخوان في المحليات 1992، وعضو مؤسس بحزب الحرية والعدالة ، ومسئول القسم السياسي بمكتب جنوب الشرقية لجماعة الإخوان المسلمين،و المشرف علي ملف انتخابات الجماعة والحزب الاخيره " الشعب والشوري" بالشرقية ،و مسئول اللجان الشعبية في اتحاد القوي الوطنية بالشرقية إبان ثورة 25 يناير 2011،و رئيس لجنة الصناعة والطاقة بحزب الحرية والعدالة بالمحافظة ، وهو حاصل علي بكالوريوس هندسة شعبة ميكانيكا من جامعة الزقازيق دور مايو عام 91،و: متزوج وله أربعة أبناء ، ويعمل مهندس ميكانيكا بالجهاز التنفيذي للهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بمحافظة الشرقية ، وقد اشرف علي تنفيذ محطتي مياه الزقازيق ومشتول السوق.


اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - استياء بالشرقية لتعيين نائب إخوانى للمحافظ

View more the latest threads: