الإخوان يواصلون السقوط - الكتاتني يتجاهل غليان الشعب ليحتفل بمولده .. وتواضرس يؤجل زيارة الأسكندرية مراعاة للأحداث

11/28/2012 7:51 PM

أحمد هيكل



الكتاتني يترك مسئولياته من أجل الاحتفال بيوم مولده

بالأمس .. احتفل الدكتور محمد سعد الكتاتني ,رئيس حزب الحرية والعدالة الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين بيوم مولده فى أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة , تاركاً خلفه ما يحدث بمصر من غضب عارم وإحتجاجات رافضة للإعلان الدستوري الي أصدره رئيسه يوم الخميس الماضي .

فلم يعي الكتاتني قدر المسئولية الملقاه علي عاتقه كونه رئيس حزب يعتبر الحزب الحاكم في مصر , وأن تلك الإحتجاجات قد تُسقط حكم " الجماعة " للأبد , وأصر علي الاحتفال ببدعة تتنافي تماماً مع الشريعة التي يريد الإخوان تطبيقها .

فمن الواضح أن الإخوان لم يتعلموا من درس الماضي حين أستخف مبارك ورجالة من المظاهرات الشعبية الغاضبة والرافضة للحكم المُستبد , وكان المتوقع أن يكون هناك إجتماعات إخوانية في الغرف المغلقة لبحث الأمر وتدبير الأحل الأمثل لإمتصاص غضب الشارع وليس الأحتفال بيوم ميلاد رئيس حزب " فشل " في تحقيق توافق سياسي مع باقي القوي السياسية .

ما أشبه اليوم بالبارحة

العام الماضي.. أخطاً الإخوان نفس الخطأ بعدما " خانوا " الثوار بشارع محمد محمود , بحثاً عن أهواء شخصية وهي التحضير لإنتخابات مجلس الشعب والتي حصدوا فيها بالطبع أغلبية كاسحة لا يستحقونها .

موقف المسئولية

علي النقيد.. قام البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريك الكرازة المرقسية بتأجيل زيارته للأسكندرية بسبب الوضع الحالي , وإحترامه لمواطني الاسكندرية الرافضين للإعلان الدستوري الذي أصدره مرسي , علي الرغم من الحزن الذي انتاب الشعب القبطي السكندري بسبب تاجيل الزيارة .



الفجر