تراجع متظاهرو"سيمون بليفار" إلى نفق التحرير بعد هجوم الأمن وتكثيف الغازات المسيلة للدموع







تراجع متظاهرو سيمون بوليفار إلى نفق التحرير بعد إطلاق الشرطة الغازات المسيلة للدموع بكثافة مما أدى إلى إصابة العشرات باغماءات واختناقات.

فى السياق نفسه ألقى أحد المتظاهرين زجاجة مولوتوف على إحدى سيارات الشرطة مما تسبب في احترقها واستطاع جنود الأمن اطفاءها قبل الانفجار.

يذكر ان هناك حالة من الكر والفر بين الطرفين منذ ساعات ولم تتوقف حتى الآن .


صدى البلد

View more the latest threads: