سعد عبود






بوابة الشروق

http://www.youtube.com/watch?v=GWAq0i8by2g


اعتبر سعد عبود، عضو مجلس الشعب المنحل، أنه «لم يكن هناك داعٍ لتغيير وزاري، خصوصا أن انتخابات مجلس النواب ستجرى بعد أسابيع، معتبرا أنه «كان من الأجدى أن نطمئن كل فئات الشعب المصري بتشكيل حكومة محايدة تجري انتخابات نزيهة، ليشكل البرلمان القادم حكومة جديدة».

وأضاف عبود، في تصريحات لقناة «التحرير»، أمس الأحد، أن التغيير الوزاري الحالي حزبي، وأن الوزراء الجدد كلهم منتمون أو يميلون لحزب الحرية والعدالة.

وبرر عبود تغيير وزير الداخلية بأن جمال الدين «غير مرضي عنه»؛ لأن «الحرية والعدالة» اعتبر أنه تقاعس عن حماية مقرات الحزب في الأحداث الأخيرة، وأكد أن وزارة التنمية المحلية تعتبر حلقة الصلة بين المحليات ورئاسة الوزراء، وفي يد الوزير موازنة يستطيع أن ينفقها بقدر من التحرر بعيدا عن موازنة الدولة، وهو مطلوب في الفترة القادمة.

وواصل: «هناك خلل كبير في الاقتصاد ورثنا جزء كبير منه من النظام السابق»، واصفا الدكتور هشام قنديل، رئيس الوزراء بأنه «ضعيف جدا وليس شخص المرحلة».



View more the latest threads: