"مصر القوية" يتوجه لـ"الكاتدرائية" لتنهئة الأقباط.. وأبو الفتوح يؤكد: شركاء الوطن

الحزب ينظم سلاسل بشرية وزيارات للكنائس احتفالاً بعيد الميلادكتب : إمام أحمدمنذ 1 دقيقة
طباعة

الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية

توجه وفد من أعضاء المكتب السياسي لحزب "مصر القوية"، الذي يرأسه الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، إلى مقر الكاتدرائية بالعباسية، أمس الاثنين، لتقديم التهنئة الرسمية إلى نيافة الأنبا تواضروس الثاني بابا الأقباط الأرثوذكس.
ودشن حزب مصر القوية، عددًا من الفاعليات، التي تضمنت سلاسل بشرية، وزيارات إلى الكنائس، في القاهرة، وعدد من المحافظات، لتهنئة المسيحيين بعيد الميلاد، كما شارك الدكتور مصطفى النجار النائب السابق بمجلس الشعب "المنحل"، مع أعضاء "مصر القوية" في فعالية كنيسة العذراء والقديس اثناسيوس بمدينة نصر، للاحتفال بعيد الميلاد المجيد.
وقال الحزب في بيان أصدره: "نتقدم بالتهنئة لإخواننا المصريين المسيحيين شركاء الوطن بمناسبة عيدهم بميلاد المسيح عيسى عليه السلام.. كل عام وكل أهل مصر بخير".
في سياق متصل، هنأ الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، رئيس الحزب، الأخوة المسيحيين بعيد الميلاد المجيد، وقال في تدوينة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "نهنئ أشقاءنا وشركاءنا بالوطن بعيدهم المجيد، ونجدد دائمًا عهدنا وتلاحمنا من أجل وطن كريم يسع كل المصريين".
على جانب آخر، تقدم الدكتور محمد البرادعي، رئيس حزب الدستور، منسق جبهة الإنقاذ الوطني، بتهنئته للأقباط في مناسبة عيد الميلاد المجيد، مؤكدًا أن "الدين لله والوطن للجميع"، وقال عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أمس: "خالص التهاني لأهلنا وإخوتنا المسيحيين وكل عام وأنتم بخير. سيظل الدين لله والوطن للجميع".


الوطن

View more the latest threads: