بلطجية يلقون مولوتوف على أفراد الأمن أمام "الحرية والعدالة" بالشرقية وتشديدات أمنية أمام منزل الرئيس

الشرقية – عادل الشاعر



29-3-2013






استنفار أمنى أمام منزل الرئيس بالشرقية

تعرض عدد من ضباط وأفراد الأمن المركزي أمام مقر حزب "الحرية والعدالة" بمدينة الزقازيق، لإلقاء الحجارة والمولوتوف عليهم، عصر اليوم الجمعة بواسطة بعض البلطجية، وصل عددهم إلى 80 شخصًا، فيما لم يتم القبض على أحد منهم.

كان مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من مدير البحث الجنائي يفيد قيام نحو 80 شخصًا بإلقاء الحجارة وزجاجات المولوتوف على القوة الموجودة أمام مقر "الحرية والعدالة".

وأكد مصدر أمني، أن الشرطة لم تتمكن من القبض على أى من العناصر المشاغبة، ولكنهم فروا هاربين، بعد أن أعلنت القوة الأمنية استنفارها والتعامل معهم.

كما أعلن المصدر نفسه، أن هناك تشديدات أمنية أمام منزل الرئيس بالزقازيق؛ تحسبا لأي أعمال شغب قد تحدث، فيما يشهد محيط الديوان العام حالة من الهدوء الحذر وسط استعداد أمنى مكثف.




View more the latest threads: