بالصورة.. القبض على سيدتين متهمتين بقتل جارتهما لسرقتها على طريقة «ريا وسكينة»
2013-03-29 18:41:04


[COLOR=black ! important]ألقت أجهزة الأمن بالقاهرة، الجمعة، القبض على ربة منزل وصديقتها بتهمة قتل جارتهما وسرقتها في منطقة عين شمس، وقالت التحقيقات الأولية إن معاملات مادية تربط المتهمة الأولى بالمجني عليها، وأنها عجزت عن سداد مبلغ استدانته من القتيلة، فاستعانت بصديقتها وكتمتا أنفاسها بعد شل حركتها وسرقتا منها مصوغاتها، ومبلغا ماليا، وأوثقتاها بالحبال، وألقيتا بجثتها في منور المنزل. تلقى المقدم علاء إبراهيم، رئيس مباحث قسم عين شمس، بلاغاً من «سيد. ع»، عامل، قال فيه إنه عثر على جثة فتاة في منور العقار الذي يسكن فيه، وتبين أن الجثة لسيدة تدعى «خديجة. ر»، عاملة، في مشغل خياطة، وأن والدها حرر محضًرا بغيابها، موثقة اليدين والقدمين، ومكممة الفم، وملفوف حول رقبتها «إيشارب»، وبها خدوش وسحجات بالرقبة، وبسؤال والدها قال إن الضحية توجهت لشراء بعض الملابس، وبحوزتها مبلغ مالي، ولم تعد للمنزل، ولم يتهم أحدا بارتكاب الواقعة. تشكل فريق بحث أشرف عليه اللواء جمال عبد العال، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، قاده العميد عصام سعد، مدير إدارة المباحث الجنائية، والعميد محمد توفيق، رئيس قطاع شرق القاهرة، وكشفت التحريات أن المجني عليها تربطها معاملات مادية مع «إيمان. م»، ربة منزل، جارة المجني عليها، وأن الأخيرة مدينة لها بمبلغ مالي 1600 جنيه.
وأضافت التحريات أن المجني عليها شوهدت مع الأخيرة يوم الواقعة، وباستجواب المشتبه بها، اعترفت بقتل المجني عليها بالاشتراك مع «صباح. ع»، ربة منزل. وأضافت المتهمة أن المجني عليها طالبتها بالمبلغ المالي، فاستدرجتها إلى منزل المتهمة الثانية، وفور وصولها شلتا حركتها وكممتا أنفاسها بـ«إيشارب» حتى فارقت الحياة، وأوثقتاها بحبل غسيل، واستوليتا على هاتفها المحمول، وخاتم، وحلق ذهب، ومبلغ مالي، 45 جنيهًا، وألقيتا بالجثة في منور المنزل. تحرر محضر بالواقعة، وأحيلت المتهمتان إلى النيابة للتحقيق، وتوقيع الكشف الطبي على الجثة لبيان سبب الوفاة.

المصرى اليوم
[/COLOR]