إحالة الجلاد ومحرر بجريدة الوطن للجنح لنشرهما خبرا كاذبا عن وجود "قائمة اغتيالات"

5/8/2013
أ ش أ


قرر المستشار هشام القرموطي المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، إحالة كلا من مجدي الجلاد رئيس تحرير جريدة "الوطن" وأحمد الخطيبالمحرر بالجريدة، للمحاكمة الجنائية أمام محكمة جنح الشيخ زايد بمدينة السادس من اكتوبر.. وذلك بنشرهما لأخبار غير صحيحة حول ضبط قوائم اغتيالات لشخصيات عامة لدى عناصر خلية مدينة نصر الإرهابية التي تم ضبطها.

وباشر التحقيق رئيسا نيابة أمن الدولة زياد الصادق وشادي البرقوقي.

ونسب المستشار القرموطي إلى الجلاد والخطيب أنهما نشرا بسوء قصد بواسطة الصحف أخبارا وبيانات كاذبة من شأنها تكدير السلم العام وإثارة الفزع بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة.. بأن نشرا بجريدة "الوطن" عناوين رئيسية ومقالات زعما فيها خلافا للحقيقة وجود محرر بقائمة أسماء بمائة شخصية إعلامية وفنية وسياسية ودينية وعسكرية، مخطط لاغتيالها من قبل عناصر الخلية الإرهابية التي ضبطت في منطقة مدينة نصر، وذلك خلافا للواقع.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا قد تلقت العديد من البلاغات ضد الجريدة، في أعقاب نشرها لتقرير إخباري جاء به أن من ضمن المضبوطات مع أعضاء خلية "مدينة نصر الإرهابية" التي قدم عناصرها للمحاكمة الجنائية، قوائم اغتيالات تحتوي أسماء لعدد 100 شخصية من الإعلاميين والسياسيين، وأن هذه القوائم ضمن ملف التحقيقات مع المتهمين.. حيث ذكر المبلغون أن ما نشر غير صحيح وانه لا وجود لمثل تلك القوائم على نحو يمثل إثارة للفزع بين المواطنين ونشر بيانات وأخبار غير صحيحة.

الفجر