مجلة أمريكية: نساء مصر يتعلمن "القتال" لمواجهة المتحرشين بعد غياب الدولة




الأربعاء 08.05.2013 - 07:46 م




عبدالمنعم حلاوة
قالت مجلة "أتلانتك" الأمريكية إن النساء في مصر أصبحن يبحثن عن طرق خاصة لحماية أنفسهن من التحرش الجنسي الذي انتشر مؤخراً، من خلال تعلم فنون القتال وألعاب الدفاع عن النفس.

وأوضحت المجلة أن المنظمات الدولية أكدت ارتفاع معدلات التحرش والاعتداء الجنسي على النساء والفتيات في مصر بصورة كبيرة عقب قيام ثورة 25 يناير التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

ولم تجد النساء غير التعامل بأنفسهن مع المتحرشين في ظل غياب دور الدولة، والانفلات الأمني وعدم توفير الحماية اللازمة للنساء، فضلاً عن تحريض بعض التيارات على الاعتداء على النساء خاصة من تخرجن في المظاهرات ضد النظام الحاكم.

وأصبحت مصر الآن من أخطر دول العالم في التحرش الجنسي، حيث تتعرض 995 من النساء إلى أشكال مختلفة من الاعتداء، بعضها يأخذ شكلاً عنيفاً ويعمد المتحرشون لاستخدام أدوات حادة مثل السكاكين للاعتداء على النساء في أماكن حساسة.

وتتبنى العديد من المنظمات وقية في مصر تنظيم دورات لتدريب الفتيات والنساء على الألعاب القتالية ووسائل الدفاع عن النفس، وقالت العديد من النساء إنهن أصبحن أكثر ثقة بالنفس وقدرة على مواجهة الاعتداءات بعد الحصول على دورات في كيفية التصدي للمتحرشين وضربهم.

ومن أشهر تلك المنظمات "تحرير بودي جارد" والتي نشأت نظراً لزيادة عمليات التحرش بالنساء أثناء التظاهرات، وزيادة تحريض التيارات الإسلامية على التحرش بالنساء اللاتي يخرجن في المظاهرات المناهضة لنظام الإخوان



صدى البلد

View more the latest threads: