منال زكريا: تصرفات "مرسي" في اجتماع "الإرشاد" أوضحت تدني مكانته بالجماعة
منال زكريا: "مرسي" تربى على السمع والطاعة.. ووقوفه أمام المرشد يدل على أنه شخص غير فعال
كتب : محمد شنح


محمد مرسي ومهدي عاكف
قالت الدكتورة منال زكريا أستاذ وخبير علم النفس، إن هناك عدة دلالات نفسية في مقطع الفيديو الذي انفردت به "الوطن" أمس، ويظهر فيه كواليس اجتماع الرئيس محمد مرسي بالمرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين مهدي عاكف عام 2009، حيث يوضح المقطع حجم ومكانة مرسي يقية داخل الجماعة.

خطأ "عاكف" في ترتيب اسم "مرسي" يدل على أنه ليس من المقربين منه كـ"الشاطر" و"بديع"
وأكدت زكريا لـ"الوطن" أن "الجماعة كما يعلم الجميع تربي أبناءها وأعضاءها على مبدأ السمع والطاعة وبيعة المرشد، فالإنسان يتربى على ما يتعلمه من بيئته، فيتصرف كما يعلمه قادته، ووقوف مرسي طوال الاجتماع دليل على أن موقعه ووضعه داخل الجماعة لم يكن مرتفعا بل في درجة وسطى أو عادية بين أعضاء مكتب الإرشاد، فهو ليس شخصا فاعلا ومؤثرا داخل الجماعة، وكلما تدنت وانخفضت صورة الفرد داخل جماعته كلما تصرف مثل هذه التصرفات؛ كالوقوف أثناء خطاب المرشد، وكلما ارتفعت مكانته تكون لديه الثقة، وكان ليجلس دون خوف أو رهبة من المرشد".

وعن توقف المرشد السابق وخطئه في ترتيب اسم مرسي بين أعضاء مكتب الإرشاد، قالت إن "الإنسان لا يخطئ في أسماء الأشخاص المقربين منه، بل يحرص دائما على وضعهم في مكانة خاصة، أما إذا أخطأ في ترتيب أسماء الأشخاص أو في اسم الشخص نفسه، فهذا دليل على أنه لا يحظى بمكانة مقربة منه، وهو كأي شخص بالنسبة له، وما فعله عاكف بالخطأ في ترتيب اسمه يدل على أن الرئيس الحالي لم يكن له في هذا الوقت دور محوري أو مكانة كبيرة، ولم يكن مؤثرا مثل شخصيات أخرى كالشاطر وبديع".

"مرسي" لا يستطيع كتابة خطاب جيد.. وأي شخص سيقرأ ما يكتبه سيعدل فيه تلقائيا
وتعليقا على تعديل عاكف في البيان الذي كتبه مرسي بيده لأعضاء الجماعة، وشطبه عدة كلمات وجمل في الخطاب، أوضحت أستاذ علم النفس أن "شخصية مثل مرسي ما كان لها في يوم أن تكتب خطابا جيدا، لأن ما رأيناه في خطاباته للشعب يدل على ذلك"، مشيرة إلى أنها تعتقد أن أي شخص سيقرأ خطابا لمرسي أو بيانا سيعدل فيه تلقائيا، لأنه "لا يملك ثقة كافية بأن هذا الشخص يكتب خطابا، فما بالك بمرشد الجماعة الذي يعرف قدرات مرسي جيدا، فسيراجع الخطاب أكثر من مرة ويعدل فيه ويحذف منه، وبالتالي لا أعتقد أن الجماعة تثق في خطاب يكتبه، فهو شخص مكانته متدنية داخل الجماعة".


View more the latest threads: