صباحي وأحمد غنيم في افتتاح مؤتمر "ما بعد الرحيل" السبت المقبل
حمزاوي ورجائي عطية يناقشان ملف سيناء.. والغزالي حرب السياسة الخارجية.. وحسام عيسى الطرح السياسي
كتب : ولاء نعمة الله

حمدين صباحي
بحضور عدد من القوى السياسية، تنظم مجموعة من شباب أحزاب مصر الحرية والدستور والمصري الديمقراطي والمصريين الأحرار والتيار الشعبي مؤتمرا يومي السبت والأحد المقبلين، تحت عنوان "مبادرة ما بعد الرحيل".

يحضر الجلسة الافتتاحية للمؤتمر حمدين صباحي مؤسس التيار الشعبي، والدكتور أحمد غنيم القيادي بحزب الدستور.

وتتناول الجلسة الأولى من المؤتمر قضية الأمن القومي المصري بعد هذه الفترة، وتناقش الجلسة الثانية ملف سيناء، ويتحدث فيها الدكتور سمير غطاس والمحامي أحمد رجائي عطية والدكتور عمرو حمزاوي، فيما يتحدث الدكتور هاني رسلان والنائب السابق مصطفى الجندي عن ملف المياه، ويناقش الدكتور شادي نصير ملف الأمن الداخلي.

ويخصص المؤتمر جلسة لمناقشة الخطة الاقتصادية بحضور عدد من الخبراء والاقتصاديين، ويديرها الدكتور هاني سري الدين. ويناقش في اليوم التالي الدكتور نبيل فهمي والدكتور أسامة الغزالي حرب والدكتورة نيفين مسعد قضية السياسة الخارجية المصرية.

وتتحدث في الجلسة الخاصة بالإصلاح الدستوري الدكتورة منى ذوالفقار وأحمد كامل والدكتور فتحي فكري، ويناقش الدكتور أحمد سعيد وشادي الغزالي حرب والدكتور حسام عيسى الطرح السياسي لما بعد تظاهرات 30 يونيو.

وقال عايد كامل منسق المبادرة، إن المؤتمر هو مبادرة توافق سياسي واجتماعي على صياغة رؤية في ملفات محددة لإدارة مرحلة انتقالية في مصر حال إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وسيعرض عدة أورق للنقاش بحضور ممثلين من قوى سياسية، سواء أحزاب أو حركات ثورية وقوى اجتماعية، مثل النقابات المهنية والعمالية، وعدد كبير من المثقفين والشخصيات العامة والمتخصصين.