نائب رئيس «النور»: وضع مصر «خطير» وعلى «حافة الهاوية»




07/15/2013 - 09:53

كشف الدكتور بسام الزرقا، نائب رئيس حزب النور السلفي، عن مبادرات متواصلة لتجاوز الأزمة الراهنة، التي تمت عقب عزل الدكتور محمد مرسي من منصبه.
وحذر «الزرقا»، في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية، صباح الإثنين، من أن البلاد تقف على «حافة الهاوية».
وقال «الزرقا»: «نحن على مشارف أن تكون في البلاد كتلتان أو فريقان لكل منهما رئيس ودستور، وهذا وضع خطير، وحزب النور أطلق مبادرته، وستكون هناك لجنة للحكماء تضع تصورها بشأن المستقبل حتى نصل لمخرج من هذا المأزق».
ويرى «الزرقا» أن الآلية، التي سيحددها الرئيس المؤقت لتعديل الدستور «نقطة فارقة» في مستقبل البلاد.
وأضاف «الزرقا» أن قادة حزبه على اتصال بكل أطراف الأزمة الراهنة بما في ذلك جماعة الإخوان المسلمين، لكن لا تزال الأطراف متمسكة بمواقفها.
ويرى مراقبون أن حزب النور غير مطمئن لمسار المرحلة السياسية المقبلة، حسبما نشرت «الشرق الوسط»، وأنه لا يزال يتحفظ بشدة على خريطة المستقبل التي وضعها الجيش، مشيرين إلى أنه لن يصلح كوسيط بين «الإخوان» والجيش في المرحلة الحالية.
ونسبت «الشرق الأوسط» لشهود عيان وقادة «قوى ثورية» قولهم إن قواعد حزب النور مشاركة بالفعل في اعتصام جماعة «الإخوان» في محيط «رابعة»، لكن الحزب ينفي الأمر، معتبرا أن وجود أعضاء له في اعتصام أنصار مرسي هو تعبير عن موقف شخصي لمن شارك.
هذا المحتوى من «المصري اليوم».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه.