مصدر أمنى: العثور على مستندات «أمن الدولة» فى «الإرشاد»




الوطن
قال مصدر أمنى، لـ«الوطن»، إن أجهزة الأمن عثرت داخل مقر مكتب إرشاد تنظيم الإخوان فى منطقة المقطم الذى اقتحمه المتظاهرون يوم 30 يونيو الماضى، على ملفات ورقية، وأسطوانات مدمجة سرقت من مقر قطاع أمن الدولة المنحل الذى اقتحم عقب ثورة 25 يناير عام 2011، وأضافت أن أجهزة الأمن تحفظت على المضبوطات ضمن أحراز القضية، وأن النيابة أمرت بتشكيل لجنة لفحص هذه الملفات.

وأوضحت المصادر أن الملفات المضبوطة تتعلق بقوائم هيكل جهاز أمن الدولة المنحل، وفروعه، وضباطه، إضافة إلى مستندات خاصة بإدارة المتابعة، والمراقبات داخل الجهاز، وتقارير عن تحركات الإخوان، والقوى الثورية إبان ثورة 25 يناير، إضافة إلى تفريغ تسجيلات هاتفية بين شخصيات وقيادات إخوانية بارزة، وتقارير عن تحركات عدد من الرموز الوطنية.

وتابعت المصادر: «بعد العثور على هذه الملفات، والسيديهات فى مقر الإرشاد يمكن بسهولة معرفة من خطط لاقتحام مقر الجهاز ومن كانت له المصلحة فى حرقه والاستيلاء على الملفات من داخله والاحتفاظ بها حتى الآن».

وأشارت المصادر إلى أن براءة اللواء حسن عبدالرحمن مدير جهاز أمن الدولة المنحل من اتهامات فرم المستندات، ومعه 40 ضابطا بالجهاز يقطع بوجود طرف ثالث خطط ودبر لهذه الأحداث بل أراد توريط قيادات وضباط الجهاز فى قضايا للتغطية على جرائمه.