مستشار الطيب: الأزهر يحاول لم الشمل وجمع الأطراف حقنا للدماء


الإثنين، 15 يوليو 2013 - 11:30

د0 محمود عزب مستشار شيخ الأزهر للحوار

كتبت ناهد الجندى


قال الدكتور محمود عزب، مستشار شيخ الأزهر للحوار، إن «دعوة الدكتور الطيب للمصالحة بين أطياف الشعب المصرى جاءت حقنا للدماء، وحرصا على وحدة وسلامة المجتمع، وضرورة وضع الحكماء من الأمة لمبادرات مصالحة، وتكوين لجنة حكماء يشارك فيها جميع الأطياف بما فيها جماعة الإخوان المسلمين وذراعها السياسية حزب الحرية والعدالة».

وأضاف" عزب" فى تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط"، صباح اليوم الاثنين، أن «الأزهر لن يكون مع طرف دون آخر أو مع فصيل على حساب آخر، ولكن الأزهر سيعمل على محاولة لم الشمل وجمع الأطراف حقنا للدماء الذى طالب الأزهر بحقنها من قبل».

وفى ذات السياق أكد مصدر مسؤول فى مشيخة الأزهر الشريف، أن الدكتور الطيب أوصى بأن يكون كل ما يصدر عن اللجنة التى سيرعاها الأزهر مع مؤسسة الرئاسة من آراء ملزمة للقائمين على شؤون البلاد، وذلك تحقيقا للمصالحة الوطنية الشاملة.

وأضاف المصدر أن «شيخ الأزهر أجرى اتصالات بكافة الأطراف، كما أنه يتلقى اتصالات من شخصيات كثيرة للمشاركة فى لجنة المصالحة الوطنية، وتقديم رؤيتهم فى إنجاح عمل اللجنة». لكن المسؤول لم يحدد الأسماء المرشحة للجنة المصالحة.