المتحدث العسكري: معتصمو رابعة والنهضة أشقاؤنا




طالب العقيد أحمد محمد علي، المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة، أنصار الرئيس المصري أن يعتبروا ما حدث ما هو إلا جولة سياسية خسرها فصيل معين مشيرا إلى أن خارطة الطريق لا تتضمن إقصاء أي تيار سياسي واصفا المعتصمين من مؤيدي الشرعية بالأشقاء الذين لهم الكثير من وق.
وأضاف في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" اليوم الخميس أنه يتمنى من معتصمى رابعة والنهضة إدراك عدم ضرورة خلط العمل السياسي بالدين.
وتابع: "لا نية لإقصاء أي تيار سياسى، متظاهرو رابعة والنهضة هم أشقاؤنا ولهم كثير من وق لأنهم مصريون".