شاهد تصريحات الوزير الاخواني باسم عودة



قال الدكتور باسم عودة، وزير التموين السابق والقيادي بجماعة الإخوان المسلمين، إن الحكومة الحالية لديها حالة من «الارتباك والاهتزاز» بسبب التحرك السلمي في الشارع من قبل أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، مؤكدًا أن «الانقلاب العسكري» لن يصمد أمام إرادة الشعب.


وأضاف «عودة»، في حواره لقناة «الحوار»، مساء الخميس، أن الحكومة الحالية «أقلية»، وبها وزراء عليهم قضايا وعقدوا مصالحات مع الأجهزة الرقابية، ولا يوجد بها تمكين للشباب.


وأوضح «عودة» أن جودة الخبز تراجعت بشدة، ومستوى الخدمات اختلف من منطقة لآخرى مثل عهد النظام الأسبق لحسني مبارك.




وأشار «عودة» إلى أن وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي حل مجلس الشورى وجمد الدستور واعتقل رئيس الجمهورية السابق، مشيرًا إلى أن «السيسي» كان يتهم مرسي بأنه ليس رئيسًا لكل المصريين، ولكنه الآن يعمل على زيادة حالة الانقسام بين فئات الشعب.






وأكد «عودة» أن مؤسسات الدولة كانت تدار من الدولة العميقة في عهد مرسي، وتدين للولاء للنخب وأهل الثقة وليس الكفاءة، مشيرًا إلى أن 32 أسرة في مصر يسيطرون على الاقتصاد المصري، وأن الشرطة عملت على تربية ربع مليون بلطجي.


وأوضح وزير التموين السابق أن جماعة الإخوان المسلمين هزمت الدولة العميقة في بعض الملفات، وأن مشاكل مصر معقدة تحتاج لوقت، مشيرًا إلى أنه حقق نجاحًا بالتوازي في ملفات البوتاجاز والخبز والتموين والقمح بالوزارة.


ولفت إلى أن الدولة العميقة خططت منذ 6 أشهر لعزل مرسي، وأن الرئيس المعزول واجه مؤسسات كثيرة فاسدة، مؤكدًا أن «الانقلاب العسكري» لن يقدر على الصمود أمام الإرادة الشعبية، حسب تعبيره.





View more the latest threads: