وفاة المصابة الثانية في حادث إطلاق أعيرة نارية من مخبر سري بكفر الشيخ


لفظت المصابة عزة عبد الفتاح إبراهيم أبو غيط 30 سنة مدرسة بمدرسة القنطرة البيضاء أنفاسها الأخيرة داخل مستشفي طنطا الجامعي بعد إصابتها بطلق ناري من المتهم "ح. ع. ا" مخبر سري، لتصبح القتيلة الثانية بعد مصرع بدرية عيد قمر "20 سنة" ربة منزل، في نفس المشاجرة بعد قيامه بإطلاق أعيرة نارية عليهما أثناء مشاجرة بالشارع مع جيرانه بناحية القنطرة البيضاء.

وحاول أهالى إحدى القتيلتين اقتحام منزل المخبر السرى وتحطيم محتوياته إلا أن المباحث تدخلت ومنعتهم، وأمرت نيابة قسم أول كفر الشيخ تحت إشراف المستشار أحمد مندور المحامي العام الأول لنيابات كفر الشيخ، انتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثتين لبيان سبب الوفاة وطلب تحريات المباحث عن الواقعة وحبس المخبر السري المتهم أربعة أيام علي ذمة التحقيق.





View more the latest threads: