بشار الأسد يهدد باستهداف مصالح فرنسا

9/3/2013 11:54 AM

ترجمة - دينا قدري


أوردت صحيفة "لوبوان" الفرنسية خبرًا يُفيد بأن الرئيس السوري بشار الأسد حذر أمس الاثنين من خطر وقوع "حرب إقليمية" في حالة شن عملية عسكرية غربية، في الوقت الذي تحاول فيه واشنطن وفرنسا إقناع الرأي العام بضرورة توجيه ضربة إلى النظام السوري الذي يتهم باستخدام أسلحة كيميائية.

وفي تصريح لصحيفة "لوفيجارو" الفرنسية، قال بشار الأسد: "منطقة الشرق الأوسط برميل بارود والنار تقترب منه اليوم. (...) والعالم كله سيفقد السيطرة على الوضع عندما ينفجر برميل البارود. والفوضى والتطرف سينتشران. وهناك خطر وقوع حرب إقليمية".

وفي الوقت الذي تتصدر فيه باريس المشهد إلى جانب واشنطن للرد على استخدام الأسلحة الكيميائية، حذّر الرئيس بشار الأسد من "سياسة عدائية تجاه الشعب السوري".

وقال الرئيس السوري في لهجة تهديدية: "الشعب الفرنسي ليس عدونا، ولكن (...) طالما أن سياسة الدولة الفرنسية تعد معادية للشعب السوري، فهذه دولة ستكون عدوتنا. وسيكون هناك تداعيات، سلبية بالطبع، على مصالح فرنسا".

وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند قد أعلن الأسبوع الماضي تصميمه على ضرب النظام السوري الذي يتهم باستخدام الأسلحة الكيميائية في الحادي والعشرين من أغسطس.




شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية - بشار الأسد يهدد باستهداف مصالح فرنسا

View more the latest threads: