بالدموع والزغاريد، غادر أول أفواج حجاج القرعة مطار القاهرة، إلى الأراضى المقدسة، لأداء مناسك حج بيت الله، اليوم الأربعاء، بحضور المهندس عبد العزيز فاضل، وزير الطيران المدنى، والطيار حسام كمال، رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف واللواء مصطفى بدير مساعد وزير الداخلية والرئيس التنفيذى لبعثة الحج وعدد كبير من قيادات الطيران المدنى ومصر للطيران وشركة ميناء القاهرة الجوى لتوديعهم.

وأعطى وزير الطيران المدنى توجيهاته بسرعة تقديم كافة التسهيلات اللازمة لضيوف الرحمن، والعمل على راحتهم وتذليل أى عقبات تواجههم خلال مرحلة السفر والعودة، لما يستحقه الشعب المصرى العظيم من رعاية وتقدير وخدمة متميزة لحجاج بيت الله الحرام.

وأكد المهندس عبد العزيز فاضل أن غرفة عمليات الوزارة التى تضم كافة الجهات والهيئات العاملة فى موسم الحج تتابع عن كثب حركة الطيران من وإلى وعبر مطار القاهرة الجوى بصفة عامة ورحلات الحجاج المصريين التى تقلع من مطار القاهرة والمطارات المصرية بصفة خاصة، وذلك بالتنسيق مع وزارت الداخلية والسياحة والتضامن الاجتماعى، فضلاً عن الاتصال الدورى بسلطات الطيران المدنى السعودى، لضمان عدم حدوث أى معوقات تعطل عملية تفويج الحجاج إلى الأراضى المقدسة، وكذلك المتابعة المستمرة لجداول التشغيل والتعامل مع أى مستجدات تطرأ عليها.

كما وجه الوزير التحية للسلطات السعودية على الخدمات والتسهيلات التى تقدمها لحجاج بيت الله الحرام، والتى رحلات العودة ضرورة الالتزام بالمواعيد المحددة على تذاكر السفر والتواجد قبل إقلاع الرحلات بثمان ساعات بمدينة الحجاج بجدة وقبل الإقلاع بست ساعات بمطار المدينة المنورة.

وشددت على ضيوف الرحمن ضرورة عدم الاحتفاظ بتذاكر السفر داخل شنط العفش فى مرحلتى الذهاب والعودة، والتأكد من أخذ التطعيمات المقررة خاصة تطعيم اللقاح الرباعى (cyw bs) وكذلك أخذ تطعيم الأنفلونزا البشرية الموسمية وذلك طبقاً لتعليمات وزارة الصحة.