«المصري اليوم» تنشر الأسعار المخفضة للسلع الرسمية قبل اعتمادها بـ«المجمعات»
حصلت «المصري اليوم» على جداول الأسعار الجديدة، التي انتهت إليها الشركة القابضة للصناعات الغذائية، وجار اعتمادها من وزير الاستثمار، لإعلانها خلال أيام للعمل بها في الفترة من 4 إلى 13 أكتوبر المقبل، استعداد لعيد الأضحى. وتضمنت الجداول، التي اختارت 27 سلعة وصنفا، أسعار بيع هذه السلع الأساسية بشركات تجارة الغذاء التابعة للقابضة، والتخفيض المقترح، ومنها 3 أنواع زيوت لتنخفض بمتوسط يتراوح بين 75 قرشًا و100 قرش للصنف الواحد. وتفرض الجداول أسعارًا مخفضة للسكر ليصل إلى 4 جنيهات بدلا من 4.5 جنيه، والدقيق الفاخر 72% من 3.75 جنيه إلى 3.25 جنيه، والمكرونة 350 جراما من 1.50 إلى 1.25 بانخفاض 25 قرشا، والأرز 3.50 و3.75 قرشا بتراجع 50 قرشًا. وتضم قائمة اللحوم انخفاضات في لحوم الكندوز المستورد الطازج والمبرد «سوداني وإثيوبي» بسعر 43 جنيها بانخفاض 3 جنيهات، ولحوم كندوز برازيلي من المقرر خفض سعر الكيلو من 50 جنيهًا إلى 45 جنيهًا. وشملت تخفيضات اللحوم أسعار الضأن المجمد المستورد بسعر 23.50 جنيه بدلا من 26 جنيها، والبتللو بالعظم «مجمد أسترالي» 19 جنيهًا، بدلا من 21 جنيها، بالإضافة إلى الدواجن المحلية والمستوردة المجمدة، لتسجل 20 جنيها بتراجع 3 جنيهات. وذكرت جداول الأسعار المخفضة في العروض الحكومية منتجات شركتي «قها وأدفينا»، التابعتين للقابضة الغذائية، من العصائر والصلصة المعلبة، لتشمل التخفيضات 12 منتجا، بمتوسط 25 إلى 75 قرشًا. من جانبه، قال طارق شعلان، رئيس قطاع المجمعات الاستهلاكية بالشركة القابضة للصناعات الغذائية، إن المجمعات كانت تواجه صعوبة بالغة في الحفاظ على أسعار اللحوم منخفضة، خاصة في ظل أزمة المستورد، لكن هناك اتفاقا على كميات محددة. وأشار إلى أن اللحوم بلغت داخل المجمعات 46 جنيها للكيلو، بزيادة 6 جنيهات في عدة أسابيع، بمقدار 2 جنيه في كل زيادة، بسبب ندرة المعروض من المستورد، وهو ما سيتم تلافيه بعد طرح عروض الأضحى. وأكد أن المجمعات الاستهلاكية ستبدأ حملتها لخفض أسعار عدد من السلع الأساسية في الفترة من 4 إلى 13 أكتوبر المقبل، بعد أن تخطت الأسعار الحدود المعقولة لها في الأسواق الخارجية. وأوضح أن «القابضة الغذائية» تتحمل فروق الأسعار، وتسددها لشركات المجمعات الاستهلاكية، لحين رفع الأمر إلى وزير الاستثمار لمخاطبة التموين والمالية لتمويل هذا الأمر من الخزانة العامة.

المصري اليوم

View more the latest threads: